اعرفي - حواء / الحياة الزوجية / أثر الطلاق على الأطفال وكيفية التعامل معه

أثر الطلاق على الأطفال وكيفية التعامل معه

أثر الطلاق على الأطفال وكيفية التعامل معه:

يظل الطلاق الهادم لكل بيت به أشخاص غير متوافقين، ولكن من يتضرر في هذه المسألة هو الطفل، فلا شك أن هناك أحد الزوجين متضرر نفسياً ولكن يظل الطفل تائهه غير قادر على العيش الجديد مع احد الوالدين، فينقسم أشياء كثيرة في شخصية و نفسية الطفل تجعله غير قادر على مواجهة الحياة او تجعل منه شخص قادر على المواجهة و لكن بداخله عيوب كثيرة غير سوية، لذلك في هذا المقال سوف نتحدث عن أسباب الطلاق وأثر الطلاق في شخصية الطفل، وما النصائح التي يمكننا أن نقدمها لهذا الطفل.

  • أسباب الطلاق:

  1. خيانة أحد الزوجين للأخر.
  2. الضرب و السب.
  3. البخل الشديد.
  4. عدم تحمل المسئولية.
  5. البرود الجنسي.
  6. البرود العاطفي.
  7. تدخل أطراف أخرى في بعض المشكلات بين الزوجين.
  8. عدم التوافق الفكري.
  9. أختلاف الأولويات.
  10. عدم التواصل.
  11. الزواج من أجل الشهوة فقط.
  12. عدم الأحترام كل منهم لأخر.
  13. التحكم و التمسك بالرأي و العناد.
  14. الغيرة و العصبية المفرطة.
  • أثر الطلاق على الأطفال:

  1. التأخر في مستواه التعليمي.
  2. قلة الثقة بنفسه وبالأخرون.
  3. عدم الشعور بالأمان والطمأنينة.
  4. البعد عن الجميع فيصبح انطوائي.
  5. إذا لم يجد متابعة من أحد فيبدأ بإكتساب السلوكيات الخاطئة و إصطحاب أصدقاء السوء اللذين يشعرونه بأنه مسئول عن نفسه و لاأحد يحبك غير أصدقائك.
  6. إذا كان طفل صغير فأنه يسبب ذلك صعوبة في نطق بعض الكلمات.
  7. الشعور الدائم بالوخز إتجاه أحد الوالدين خاصة إذا أكمل حياته بعد الطلاق و تزوج و أنجب فيشعر الطفل بخذلان لا يوصف.
  8. الأهمال في الملبس و الطعام فيظهر بعض الأمراض كالأنيميا و الإهمال في  التغذية.
  9. لا يشعر بالمرحلة العمرية التي يعيشها بسبب اللجوء إلى العمل لكي يكسب بعض النقود فى حالة غياب الأب.
  10. يشعر بالإستغلال من قبل الأخرين.
  • بعض النصائح التي يجب فعلها مع الطفل لكي يتفادى كل الأثار السابقة:

  1. عدم التحدث أمامه على أسباب الإنفصال.
  2. عدم تحدث الزوجين كل منهما عن الأخر بالسلب كي لا تأذي طفلك، فليس بذلك تقرب طفلك إليك، ولكن تهدم الكثير من شخصيته و نفسيته.
  3. لكي لا يحدث مشكلة نفسية للطفل، يجب اللقاء أسبوعياً مع الطفل و الحديث معه.
  4. عدم التحدث أمام الطفل في المشاكل الأسرية أمام الطفل حتى لا يتأثر نفسياً.
  5. أستخدام جملة أخرى غير كلمة طلاق او إنفصال .

اترك رد