اعرفي - حواء / عبادات / الإيمان و العباده فطرة وشفاء

الإيمان و العباده فطرة وشفاء

إن فيما فرض الله عز وجل على خلقه وشرع لهم من أحكام وعبادات حكماً وأسراراً ومصالح تعود على العباد بالخير في الدنيا والآخرة وقد علمنا الله عز وجل في كثير من آيات الكتاب المبين أسرار تشريعه وفوائدها شحناً لأذهاننا كي تفكر وتعمل وإيحاء إلى أن هذا التشريع الإلهي الخالد لم يقم إلا على ما يحقق للناس المصلحة أو يدفع عنهم الضرر لذلك سنذكر بعض العبادات و الاعجاز العلمى فيها كشفاء للبشر .

تلاوة القرأن :

من المعلوم أن ترتيل القرآن حسب قواعد التجويد يساعد كثيرا على استعادة الإنسان لتوازنه النفسي، فهو يعمل على تنظيم النفس مما يؤدي إلى تخفيف التوتر بدرجة كبيرة، كما أن حركة عضلات الفم المصاحبة للترتيل السليم تقلل من الشعور بالإرهاق، وتكسب العقل حيوية متجددة .

الإيمان و العباده فطرة وشفاء

الإيمان و العباده فطرة وشفاء

 

الصلاة :

أظهرت البحوث العلمية الحديثة أن مواقيت الصلاة تتوافق تماماً مع أوقات النشاط الفسيولوجي للجسم مما يجعلها وكأنها هي القائد الذي يضبط إيقاع عمل الجسم كله و تقوي عضلات البطن لأنها تمنع تراكم الدهون التي تؤدي إلى البدانة والترهل فتمنع تشوهات الجسم وتزيد حركة الأمعاء فتقلل حالات الإمساك وتقي منه وتقوي إفراز المرارة 
وأوضاع الركوع والسجود وما يحدث فيها من ضغط على أطراف أصابع القدمين تؤدي إلى تقليل الضغط على الدماغ مما يشعر المصلي بالاسترخاء والهدوء والسجود يؤدي إلى عودة ضغط الدم إلى معدلاته الطبيعية في الجسم كله .

الصوم :

يقوي الصيام جهاز المناعة فيقي الجسم من أمراض كثيرة حيث يتحسن المؤشر الوظيفي للخلايا اللمفاوية عشرة أضعاف كما تزداد نسبة الخلايا المسئولة عن المناعة النوعية و يقي الجسم من تكون حصيات الكلى إذ يرفع معدل الصوديوم في الدم فيمنع تبلور أملاح الكالسيوم .